اخفاء الاعلان
الرئيسية » عربي ودولي (صفحه 30)

عربي ودولي

السودان لجنة التحقيق تكشف في تقريرها تروط القوات النظامية في فض الاعتصام

أكد سعيد  عبد الرحمن رئيس لجنة التحقيق في فض الاعصام اليوم السبت، أن قوات مكافحة الشغب التابعة للدعم السريع ارتكبت “أفعالا تتمثل في ضرب المعتصمين بالعصي”، قبل تجاوز منطقة “كولومبيا” إلى ساحة الاعتصام والبدء في “إطلاق نار عشوائي وقتل بعض المعتصمين وإصابتهم”.

واستبعد سعيد وجود حالات اغتصاب أو حرق في واقعة فض الاعتصام بعد التحقيق مع أفراد القوى النظامية ذات الصلة بالأحداث، واستجواب المعتصمين بمقر القيادة العامة، وكذا الأطباء الذين شرحوا قتلى الاعتصام.

وأضاف أن التحقيق اعتمد على “معايير دولية”، بعد الاستفادة من كاميرات مراقبة والاستماع إلى 59 شاهدا من المواطنين والأمن والجيش والأطباء، والحصول على 29 مستندا، بينها تقرير مصور من الاعتصام.

وأشارت اللجنة إلى أن الجثتين المنتشلتين من نهر النيل بعد الأحداث “لا علاقة لهما بالاعتصام”.

وقال سعيد إن عدد القتلى، من 3 إلى 10 يونيو، هو 87 بينهم 17 من داخل الاعتصام، فيما وصل عدد الجرحى إلى 168 شخصا، منهم 63 شخصا في منطقة الاعتصام.
المصدر :وكالات

تونس تودع رئيسها الراحل القايد السبسي

عااااااااجل تشيع الرئيس التونسي البيجي قايد السبسي إلى مثواه الاخير
قالت  رئاسة الجمهورية التونسية، اليوم الخميس، وفاة الرئيس الباجي قايد السبسي في المستشفى العسكري بتونس العاصمة بعد تعرضه لوعكة صحية.

 

 

هذا وأعلنت وسائل إعلام تونسية، مساء أمس الأربعاء، نقل السبسي إلى المستشفى العسكري إثر “وعكة صحية طارئة”.

وكان الرئيس التونسي، البالغ من العمر 93 سنة، قد تعرض إلى وعكة صحية، نهاية الشهر الماضي، وتم نقله على إثرها إلى المستشفى العسكري، أين تلقى العلاج ومكث فيه حوالي أسبوع.

 

وفي 5 يوليو الجاري، وقع السبسي عقب خروجه من المستشفى، أمرا رئاسيا يتعلق بدعوة الناخبين للانتخابات التشريعية والرئاسية لعام 2019.

السودان اعترافات لقائد الانقلاب الجديد

تداول ناشطون على وسائل التواصل الاجتماعي فيديو مسرب يظهر قائد ومهندس الانقلاب الأخير في السودان،

رئيس هيئة الأركان، هاشم عبد المطلب، وهو يدلي باعترافات أثناء التحقيق معه.

وأقر عبد المطلب، الذي تم عزله واعتقاله، بتدبير المحاولة الانقلابية على المجلس العسكري الانتقالي في البلاد الذي انقلب على نظام الرئيس المعزول عمر البشير.

وفي المقطع المسرب من محاضر التحقيق، اعترف عبد المطلب بانتمائه للحركة الإسلامية منذ أن كان ملازماً بالجيش السوداني.

وذكر أنه تراجع عن فكرة تنفيذ الانقلاب بعد أن نصحته قيادات إخوانية، مثل نافع علي نافع وعلي كرتي وعوض الجاز، بالعدول عنه خشية إراقة الدماء.

وأعلنت القوات المسلحة السودانية، في بيان لها الأربعاء، كشفها محاولة انقلابية شارك فيها عدد من ضباط القوات المسلحة وجهاز الأمن والمخابرات الوطني، برتب رفيعة بجانب قيادات من الحركة الإسلامية وحزب المؤتمر الوطني .

تركيا تواصل ترحيل اللاجئين السورين

اعلنت  ولاية إسطنبول إن عملية ترحيل الداخلين إلى تركيا بطريقة غير شرعية. لازال مستمرة.

كما طلبت الولاية من الأجانب الذين يملكون حق الإقامة في إسطنبول أن يحملوا “وثائق الحماية المؤقتة أو جوازات السفر لإبرازها للقوات الأمنية حين الطلب، وذلك للحيلولة دون وقوع أي أضرار”

حيث اعتبر مراقبون موقف بلدية اسطمبول من الاجئين السورين انعكاسا لسياسة المعارضه التركيه بعد فوزها بمقعد البلديه وكبار المدن التركيه وتراجع حزب التمنيه والعداله الحاكم في الانتخابات الاخيره حيث حضي اللاجئين السورين خلال 4اربع سنوات بدعم غير محدود وانفقت تركيا مايقارب 30 مليار دولار كم جا ذلك على لسان الرئيس التركي رجب طيب اردوغان

وتوصلت تركيا  الى اتفاق مع الولايات المتحده بشائن المناطق الآمنه في سوريا كي تمكن النازحين من العوده الى تلك المناطق مما سيخفف الاعبا الاقتصاديه عن كاهل الحكومه التركيه

السودان حملة اعتقالات واسعة لكبار الضباط في الجيش

المجلس العسكري الانتقالي في السودان ، ، شن حملة اعتقالات واسعه ضد عدد من كبار ضباط الجيش وقيادات من رموز النظام السابق، للتحقيق معهم في محاولة انقلابية.

وأكدت مصادر لسكاي نيوز عربية أن من بين المعتقلين، رئيس الأركان الفريق أول هاشم عبد المطلب، وقائد سلاح المدرعات اللواء نصر الدين عبد الفتاح، وقائد المنطقة المركزية اللواء بحر أحمد بحر.
كما شملت الاعتقالات القياديين في الحركة الإسلامية، علي كرتي والزبير أحمد الحسن.

وقال المصدر إلى أن المجلس العسكري، يعقد اجتماعا لمناقشة هذا الموضوع.
وكان المجلس قد أعلن في 12 يوليو إحباط محاولة انقلاب من قبل عدد من الضباط، حيث قال رئيس لجنة الأمن والدفاع في المجلس العسكري الانتقالي، الفريق جمال الدين عمر، في مؤتمر صحفي إن “المدبرين والمشاركين في المحاولة الانقلابية الفاشلة، بلغ عددهم 12 ضابطا، منهم 7 بالخدمة، و5 أحيلوا على المعاش، و4 ضباط صف”، مشيرا إلى أنه “تم التحفظ

رئيس الجزائر المؤقت يطيح بكبار القيادات العسكريه

الرئيس الجزائري المؤقت عبد القادر بن صالح يعلن انهاء مهام قادة عسكريين في أربع نواحي كما اوردته الجريدة الرسمية.
ووفقا للمراسيم الجزائرية التي نقلتها صحيفة الخبر فقد جاءت التغييرات على النحو التالي:

– إنهاء مهام رئيس أركان الناحية العسكرية الثانية اللواء السعيد بوسنة، وتعيين العقيد نصير بوحمة خلفا له.

– إنهاء مهام نائب قائد الناحية العسكرية الثالثة اللواء عمر بوعافية، وتعيين اللواء فضيل ناصر الدين خلفا له.
– إنهاء مهام نائب قائد الناحية العسكرية الرابعة اللواء عبد الوهاب شرايرية، وتعيين اللواء محمد الطيب براكني خلفا له.

– إنهاء مهام رئيس أركان الناحية العسكرية الرابعة العميد طاهر فرحاتي، وتعيين العميد عمار زعيمي خلفا له.

– إنهاء مهام رئيس أركان الناحية العسكرية السادسة العقيد شعيب سماحي، وتعيين العقيد موسى سعادو خلفا له.
تجدر الإشارة إلى أن الجزائر تشهد منذ شهور عدة حراكا شعبيا للمطالبة بتغيير رموز النظام القديم، وقد أدت تلك الاحتجاجات إلى تقديم الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة استقالته، ليخلفه بشكل مؤقت عبد القادر بن صالح، وذلك حتى اجراء انتخابات رئاسية جديدة لم يتحدد موعدها حتى الآن

تدريبات عسكرية اقليمة بمشاركة دول اقليمية

تشارك ، الاثنين، فعاليات التدريب المشترك (تحية النسر – استجابة النسر 2019 ) بحضور عناصر من القوات البحرية والجوية لكل من مصر والولايات المتحدة والإمارات العربية المتحدة، وبمشاركة المملكة العربية السعودية بصفة مراقب.

وورد في بيان للمتحدث العسكري للقوات المسلحة المصرية، العقيد تامر الرفاعي إن التدريب يستمر لعدة أيام بنطاق المياة الإقليمية بالبحر الأحمر، ويأتي استكمالاً لخطط التدريبات المشتركة التى تنفذها القوات المسلحة المصرية مع الدول الصديقة والشقيقة.

وتشارك في التدريب وحدات متنوعة من كل من البحرية المصرية والأميركية والإماراتية من الفرقاطات ولنشات الصواريخ وصائدات الألغام إضافة إلى القوات الخاصة البحرية من مصر والولايات المتحدة، والتي تشمل الفرق المتخصصة في أعمال إزالة المتفجرات تحت الماء وتخطيط وإدارة عمليات مكافحة الألغام وعدد من عناصر قوات
خفر السواحل كما يشارك في التدريب عدد من الطائرات المقاتلة من طراز أف 16.

وبحسب البيان، بدأت المرحلة الأولى بعقد موتمر افتتاحى للتعارف بين القوات المشاركة فى التدريب، ومناقشة البرامج التدريبية المخططة مسبقاً، كما تم عقد العديد من المحاضرات النظرية لتحقيق التجانس بين القوات وتوحيد المفاهيم العملياتية قبل بدء التدريب العملى بالبحر.

المصدر :وكالات

النيابة العامة تطالب إدارة السجن بتسليم البشير والاخيرة ترد انه خير موجود

 

ليس موجودا في السجن هكذا كان الرد من أداة السجن حول الرئيس المعزول عمر البشير، وفي ذات السياق صرح المجلس العسكري بإنة لن يسلم البشير إلى محكمة الجنايات الدولية ، وان البشير سياحكم داخل السودان وحث
قالت صحيفة “السوداني السودانية ”، اليوم السبت، إن النيابة العامة في الخرطوم طلبت تسليم الرئيس المخلوع، عمر البشير، للتحقيق معه، لكن إدارة السجن ردت بالقول إن الرئيس المخلوع ليس نزيلا لديها.

 

وذكرت الصحيفة “خاطب وكيل نيابة الخرطوم شمال، أحمد النور الحلا، المجلس العسكري رسميا بشأن تسليم الرئيس المخلوع عمر البشير والقيادي البارز بحزب المؤتمر الوطني، نافع علي نافع،

للتحقيق معهما حول بلاغ تقويض النظام الدستوري بالانقلاب على حكومة الصادق المهدي في العام 1989”.

 

وكانت النيابة قد أصدرت أمرا بالقبض على البشير ونافع وآخر بحظرهما من السفر خارج البلاد، يوم الاثنين الماضي، وخاطبت إدارة سجن كوبر بغرض تسليمهما للنيابة لأغراض التحري.

ونقلت الصحيفة عن مصدر محلي قوله “إن إدارة السجن ردت بأن البشير ونافع متحفظ عليهما من قبل المجلس العسكري وليسوا نزلاء محكومين”، موضحا أن النيابة حررت خطابا للمجلس العسكري بشأن تسليمها المذكورين.

 

كما أكد المصدر، بحسب الصحيفة، أن المجلس تسلم الخطاب ووقع عليه بالاستلام.

وأوضحت الصحيفة أن “هيئة من كبار المحامين على رأسهم الراحل علي محمود حسنين قد قدمت دعوى للنائب العام ضد تنظيم الجبهة القومية الإسلامية بتهمة الانقلاب على الشرعية، وتقويض

النظام الدستوري وحل مؤسسات ونقابات الدولة في العام 1989”.

 

السودان التوقيع على الاتفاق السياسي بين الانتقالي والمجلس العسكري

وقع  طرفي الصراع في السودان  قادة الاحتجاج في السودان على وثيقة الاتفاق السياسي مع المجلس العسكري الانتقالي  اتفاق تقاسم السطلة ومؤسساته في البلاد، كما  ما أفادت وكالة الأنباء الفرنسية صباح الأربعاء. ووصف  الاتفاق بأنه تاريخي. حيث اتى توقيع الاتفاقع بعد مخاظات واحداث دامية شهدتها  البلاد ابرزها توقف الحوار وفض ساحة الاعتصام ، الان الوساطة الافريقية كالن لها الدور في نجاح الاتفاق بين الفرقاء السودانيين .

 

بعد محادثات ليلية مكثفة، تم الأربعاء التوقيع على وثيقة الاتفاق السياسي بين قادة الاحتجاجات في السودان والمجلس العسكري الحاكم.

 

ومن شأن الوثيقة أن تحدد كيفية تبادل السلطة بين المدنيين والعسكريين في إطار أيام محددة ومهام معروفة لكلا الطرفين. وكانت هذه الوثيقة مطلبا رئيسيا للمحتجين منذ الإطاحة بالرئيس عمر البشير في أبريل/نيسان الماضي.

 

وأفاد مراسل وكالة الأنباء الفرنسية أن الطرفين وقعا الإعلان السياسي كجزء من الاتفاق السياسي بين الطرفين. وقال نائب رئيس المجلس العسكري الحاكم محمد حمدان دقلو الذي وقع الوثيقة، ” هذه لحظة تاريخية في حياة الأمة السودانية ومسيرتها النضالية ويفتح عهدا جديدا وواعدا من الشراكة بين القوات المسلحة وقوات الدعم السريع مع قادة الثورة السودانية المجيدة وشركائنا في قوة الحرية والتغيير”.

 

الإعلان السياسي جزء من الاتفاق السياسي

 

من جهته قال إبراهيم الأمين نائب رئيس حزب الأمة القومي لوكالة الأنباء الفرنسية “تم اليوم إكمال الإعلان السياسي ويمثل هذا جزءا من الاتفاق السياسي، أما الوثيقة الدستورية فسنواصل المباحثات بشأنها الجمعة”.

 

وهذا الاتفاق الذي تم التوصل إليه في 5 يوليو/تموز جرى برعاية الاتحاد الأفريقي ووسطاء إثيوبيين بعد مفاوضات مكثفة بين قادة الاحتجاج والمجلس العسكري الحاكم. وتناول الاتفاق التناوب على رئاسة “مجلس سيادي” يحكم البلاد لفترة انتقالية تستمر ثلاثة أعوام.

 

حكم عسكري لمدة 21 شهرا

وينص الاتفاق الجديد على أن يترأس العسكريون أولا الهيئة الانتقالية لمدة 21 شهرا، على أن تنتقل الرئاسة إلى المدنيين لمدة 18 شهرا.

وأحدث الاتفاق اختراقا في الأزمة السياسية التي يشهدها السودان منذ إطاحة الرئيس عمر البشير في أبريل/نيسان بعد أشهر من المظاهرات ضد حكمه.

وتصاعدت حدة التوتر في 3 يونيو/حزيران مع فض اعتصام المحتجين أمام مقر القيادة العامة للقوات المسلحة في الخرطوم والذي أوقع عشرات القتلى والجرحى.

ولقد تم إرجاء محادثات إنجاز تفاصيل الاتفاق منذ 5 يوليو/تموز عدة مرات بطلب من قادة المحتجين.

مقتل دوبلوماسي تركي والعراق يدين

قال المتحدث باسم وزارة الخارجية العراقية أحمد الصحاف في بيان: “ندين الحادث الذي طال دبلوماسيا تركيا في أربيل ومعه مرافقا عراقيا وجريحا واحدا”.

وأضاف الصحاف: “مستمرون بالتنسيق مع الجهات الرسمية للوقوف على تفاصيل الحادث”.

وتناقلت وكالات اعلاميه انباء عن مقتل نائب القنصل التركي العام في كردستان العراق، بالإضافة إلى شخص آخر، في إطلاق للنار في مدينة أربيل، وأكدت الخارجية التركية مقتل الدبلوماسي.

وأوضحت انه قتلا جرى أطلاق النار على الدبلوماسي ، بينما كان يتناول الطعام داخل مطعم بأحد الأحياء الراقية التي تخضع لمراقبة أمنية مكثفة.

وذكر أن قوات الأمن في كردستان العراق طوقت مكان الحادث، وأغلقت الطرق المؤدية إلى المطعم، وتبحث عن منفذي الهجوم اللذين لاذا بالفرار.