اخفاء الاعلان
Hide Ads
الرئيسية/عربي ودولي/سلالة كورونا الجديدةالعالم يعيد فرض الاغلاق العام
سلالة كورونا الجديدةالعالم يعيد فرض الاغلاق العام
سلالة كورونا الجديدةالعالم يعيد فرض الاغلاق العام

سلالة كورونا الجديدةالعالم يعيد فرض الاغلاق العام

سلالة كورونا الجديدةالعالم يعيد فرض الاغلاق العام حيث اثار ظهور سلالة جديدة لفيروس كورونا في بريطانيا الخوف في

جميع أنحاء العالم بعد تقارير أفادت أنها معدية أكثر من سابقاتها. وأصبحت بريطانيا معزولة بعد أن أوقفت عدة دول رحلات السفر منها وإليها بسبب الخوف من السلالة الجديدة.

بريطانيا في عزلة دولية بسبب كورونا

أصبحت بريطانيا اليوم الإثنين (21 ديسمبر/ كانون الأول) معزولة بعد أن أوقفت عدة دول رحلات السفر منها وإليها بسبب المخاوف من السلالة الجديدة من فيروس كورونا المستجد مما سلط الضوء على حالة الذعر على مستوى العالم والتسبب في ارتباك حركة السفر واحتمالات تعرض بريطانيا لنقص في الغذاء قبل أيام فقط من خروجها عمليا من الاتحاد الأوروبي.

قد حظرت أكثر من 40 دولة حتى الآن الرحلات الجوية القادمة من بريطانيا بسبب مخاوف تتعلق بالسلالة الجديدة من الفيروس، وفقًا لهيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي).

وتحتوي السلالة الجديدة التي دفعت الحكومة البريطانية إلى دق ناقوس الخطر على وجه الخصوص على طفرة تسمى ان 501 واي، في بروتين شوكة فيروس كورونا، وهو نتوء موجود على سطحه ويسمح له بالالتصاق بالخلايا البشرية لاختراقها، ويؤدي بالتالي دوراً رئيسياً في العدوى الفيروسية. منذ بداية الوباء، حمل النوع الأكثر انتشارًا من سارس-كوف-2 طفرة تُسمى دي614 جي في البروتين نفسه.

وقطعت مجموعة من الدول بالفعل صلات السفر مع بريطانيا خلال عطلة نهاية الأسبوع، بما شمل فرنسا وألمانيا وإيطاليا وهولندا والنمسا وأيرلندا وبلجيكا وكندا، بالرغم من أن خبراء قالوا إن السلالة من الممكن أن تكون قد انتشرت بالفعل في دول لديها أدوات رصد للفيروس أقل تقدما من تلك التي لدي بريطانيا. وأغلقت فرنسا حدودها أمام القادمين من المملكة المتحدة من أشخاص وشاحنات لتغلق بذلك واحدا من أهم شرايين التجارة بين بريطانيا والبر الرئيسي بأوروبا.

مخاوف جديدة من الجائحة التي أودت بحياة نحو 1.7 مليون شخص حول العالم

وأدى الكشف عن السلالة الجديدة قبل أشهر من إتاحة لقاحات على نطاق واسع وفقا لما هو متوقع، إلى إثارة مخاوف جديدة من الجائحة التي أودت بحياة نحو 1.7 مليون شخص حول العالم وأكثر من 67 ألفا في بريطانيا. ووصف وزير الصحة البريطاني مات هانكوك الأحد أن النوع الجديد “خارج عن السيطرة”. وتحدث رئيس الحكومة بوريس جونسون عن ارتفاع معدل العدوى بنسبة 70%، وهو إعلان أدى بالعديد من الدول في أوروبا وحول العالم إلى تعليق وصول الوافدين عن طريق الجو من بريطانيا.

ويقول الخبراء إنه لا يوجد دليل على أن اللقاحات ستحمي ضد سلالة الفيروس الجديدة، لكنهم أضافوا أنهم يعملون على مدار الساعة لتحديد ما إذا كانت هذه التحورات ستؤثر على مدى فعالية التطعيمات ضد الإصابة بالعدوى.

جونسون يلغي خطط عيد الميلاد

وألغى رئيس الحكومة البريطانية بوريس جونسون خطط عيد الميلاد لملايين البريطانيين بسبب الانتشار السريع للسلالة الجديدة رغم أنه قال إنه لا يوجد دليل على أن تلك السلالة أشد فتكا أو تتسبب في أعراض أقوى.

ويأتي ظهور السلالة الجديدة وفرض هذه القيود على السفر من بريطانيا وإليها مع استعداد البلاد للخروج من فلك الاتحاد الأوروبي يوم 31 ديسمبر كانون الأول. ومن المقرر مواصلة المحادثات بين بريطانيا والاتحاد الأوروبي اليوم الاثنين من أجل التوصل لاتفاق تجاري بينهما بعد الخروج.

ويقول الخبراء الذين يراقبون السلالة الجديدة إن هناك بعض الدلائل المبكرة لكنها غير مؤكدة على أنه يمكنها الانتقال بين الأطفال بنفس سلاسة انتقالها بين البالغين، على العكس من السلالات السابقة التي بدا أنها أسهل انتشارا بين البالغين.

وجرى رصد حالات مصابة بالسلالة الجديدة أيضا في بعض الدول الأخرى مثل الدنمارك وإيطاليا وهولندا.

كما أكدت أستراليا اليوم تسجيل حالتي إصابة بالسلالة الجديدة لمسافرين قادمين من بريطانيا إلى ولاية نيو ساوث ويلز، وأعلنت السلطات هناك تعليق العشرات من الرحلات الجوية المحلية في حين فرضت ولاية نيو ساوث ويلز عزلا عاما على سكانها البالغ عددهم 250 ألف نسمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!